تتصفح الآن الموقع بالنسخة الجديدة     |     العودة للموقع القديم
الأحد 18 / ربيع الآخر / 1441 - 15 / ديسمبر 2019
شرح حديث أبي هريرة طعام الإثنين كافي الثلاثة ، وحديث جابر يقول طعام الواحد
تاريخ النشر: ٢٤ / ربيع الأوّل / ١٤٣١
التحميل: 1467
مرات الإستماع: 12511

طعام الاثنين كافي الثلاثة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

قال المصنف -رحمه الله: باب تكثير الأيدي على الطعام، يعني: الاجتماع على الطعام، وأن ذلك من أسباب البركة، وذكر:

حديث أبي هريرة قال: قال رسول الله ﷺ: طعام الاثنين كافي الثلاثة، وطعام الثلاثة كافي الأربعة[1]متفق عليه.

طعام الواحد يكفي الاثنين

وذكر: حديث جابر قال: سمعت رسول الله ﷺ يقول: طعام الواحد يكفي الاثنين، وطعام الاثنين يكفي الأربعة، وطعام الأربعة يكفي الثمانية[1]رواه مسلم.

وعلاقة هذين الحديثين بباب تكثير الأيدي على الطعام أن الاجتماع يكون سبباً للبركة، فيكون الطعام الذي قد هُيئ لواحد يكفي لاثنين، بمعنى أن الطعام الذي هيئ لعدد يكفي ضعفهم، هذا هو المراد، فإذا اجتمعوا حصلت هذه البركة فيه.

وفيه أيضًا حث على السخاء والمواساة والإكرام، كما سبق في أبواب مضت، وليس معنى ذلك أنه على سبيل اللزوم والوجوب أن طعام الاثنين لابدّ أن يأتي معهم أحد يثلثهم مثلًا، طعام الثلاثة كافي الأربعة ليس معنى ذلك أنهم يجب أن يدعوا رابعاً.

والله تعالى أعلم

وصلى الله وسلم على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه.

  1. أخرجه مسلم، كتاب الأشربة، باب فضيلة المواساة في الطعام القليل، وأن طعام الاثنين يكفي الثلاثة ونحو ذلك (3/ 1630)، رقم: (2059).

مواد ذات صلة