السبت 14 / ربيع الأوّل / 1442 - 31 / أكتوبر 2020
راحة القلب المنشودة
تاريخ النشر: ٣٠ / ربيع الأوّل / ١٤٣٥
التحميل: 2061
مرات الإستماع: 2546

 

 
الكل يلبس نظارات على عينيه حتى الأعمى.  وغالبا نظارات العينين تغير ألوان الأشياء على غير حقيقتها خاصة الشمسية منها. فهذه النظارات تغير ألوان الأشياء لتصير على غير حقيقتها أو ما ستؤول إليه.
الأخطر حينما تصير هذه الألوان أوهاما في الذهن يصنع منها المرء حياته:  حياة الأوهام والألوان. لكن اللون الحقيقي الذي يبقى ولا يتغير هو توصيف القرآن والسنة للأشياء والمفاهميم.
أقول: اللون الحقيقي للأشياء هو تلوين القرآن والسنة له.
 
فاجعل القرآن والسنة  نظارة لعينيك لا تخلعهما؛ فما وراء الربيع والأحلام والأماني إلا العشب اليابس أو الموت المجهز وقبلهما الإلف والسآمة. فالراحة الحقيقية قريبة منك داخل صدرك. فحصلها. أرح قلبك.
 
مقطع من درس الأسماء الحسنى " المجيد " بتصرف.

مواد ذات صلة