من تأمل في أقوال الحج، وفي أفعاله مما شرعه الله -عز وجل- لنا فيه من الأقوال والأفعال فإنه يجد التوحيد هو الركيزة الأولى التي تدور عليها جميع أعمال الحج، كل أعمال الحج تدور على تكريس التوحيد، وتقريره، وتثبيته في نفوس الأفراد، وفي نفوس العالمين، كيف لا وهو الأصل الكبير الذي من أجله بعث الله الرسل...
{اللَّهُ يَصْطَفِي مِنَ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا وَمِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ} [سورة الحج:75]، فاصطفى من الناس أهل الإيمان، وفضلهم وكرمهم وجعل الجنة مأواهم ومنزلهم، واصطفى من أهل الإيمان الأنبياء، واصطفى من الأنبياء الرسل عليهم الصلاة والسلام، واصطفى من الرسل أولي العزم، واصطفى من...
نحن بحاجة إلى مزيد من التواصي والتبصير، وتذكير النفوس بما يصلحها وينفعها، قبل الشروع في الأعمال، ولربما دخل الإنسان في عمل يعمله وغفل عن بعض الجوانب المتعلقة فيه، فضاع عليه عمله، أو كان ذلك سبباً لنقص كبير في هذا العمل، كثيراً ما يندم الإنسان ويتمنى أنه تفطن لبعض الأمور قبل أن يشرع بعمله، ولذلك...
هذه عشر وصايا للمعتمرين، أولها: أن يذكر نعمة الله عليه حيث قوى همته وقوى عزيمته فتوجه إلى بيت الله الحرام، ملبياً نداء الله عز وجل، ونداء خليله حيث أمره الله أن يؤذن في الناس بالحج، فكل من توجه إلى تلك البقاع يريد النسك الأكبر أو يريد النسك الأصغر فهو ملب لدعوة إبراهيم صلى الله عليه وسلم، إن...
ينبغي أن نتذكر جملة من الأمور؛ من أجل أن يكون هذا العمل، وهذا الحج، وهذه العبادة على وجه صحيح لائق.

picture
العذب النمير من مجالس الشنقيطي في التفسير 1
تكلم الشيخ الشنقيطي رحمه الله في هذا الكتاب في التفسير من سورة الفاتحة حتى آية رقم (97)...
picture
العذب النمير من مجالس الشنقيطي في التفسير 2
بدأ هذا الكتاب من قوله تعالى في سورة الأنعام (98): {وَهُوَ الَّذِيَ أَنشَأَكُم مِّن...
picture
العذب النمير من مجالس الشنقيطي في التفسير 3
بدأ هذا الكتاب من أول سورة الأعراف، إلى قوله: {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُواْ...
picture
العذب النمير من مجالس الشنقيطي في التفسير 5
ابتدأ هذا الكتاب من قوله: {قُل لِلَّذِينَ كَفَرُواْ إِن يَنتَهُواْ يُغَفَرْ لَهُم مَّا...
القرآن الكريم وعلومه
قضايا المسلمين
الرقائق
الفقه وأصوله
ألقى الشيخ هذا الدرس يوم الثلاثاء 1429/9/2هـ، وتحدث فيه على قوله تبارك وتعالى: {إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ} [سورة الأنبياء: (92)]، إلى قوله سبحانه: {وَاقْتَرَبَ الْوَعْدُ الْحَقُّ فَإِذَا هِيَ شَاخِصَةٌ أَبْصَارُ الَّذِينَ كَفَرُوا يَا وَيْلَنَا قَدْ كُنَّا فِي غَفْلَةٍ مِّنْ هَذَا بَلْ كُنَّا...
ألقى الشيخ هذا الدرس يوم الأربعاء 1429/9/3هـ، وأكمل تفسير قوله تبارك وتعالى: {إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ} [سورة الأنبياء: (92)].
ألقى الشيخ هذا الدرس يوم الأحد 1429/9/7هـ، وتحدث فيه على قوله تبارك وتعالى: {إِنَّكُمْ وَمَا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ حَصَبُ جَهَنَّمَ أَنتُمْ لَهَا وَارِدُونَ} [سورة الأنبياء: (98)]، إلى قوله: {لَا يَحْزُنُهُمُ الْفَزَعُ الْأَكْبَرُ وَتَتَلَقَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ هَذَا يَوْمُكُمُ الَّذِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ } [سورة الأنبياء: (103)].
ألقى الشيخ هذا الدرس يوم الإثنين 1429/9/8هـ، وتحدث فيه على قوله تبارك وتعالى: {يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاء كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُّعِيدُهُ وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ} [سورة الأنبياء: (104)]، إلى قوله: {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ} [سورة الأنبياء: (107)].
ليس كل موالاة تُخرج من الإسلام، فإذا كان هذا القدر متقرراً فيعود السؤال السابق فما الذي يُخرج من الإسلام من الموالاة ومن الذي لا يُخرج؟ هذه تحتاج إلى عالم يُميز في هذه القضايا، وتحتاج إلى تحقق شروط وانتفاء موانع إذا كان ذلك مُكفراً.
من استفرغ وسعه في طلب الحق، فإن الله يغفر له خطأه وإن حصل منه نوع تقصير فهو ذنب لا يجب أن يبلغ الكفر.
بقي أحمد بن نصر ست سنوات، الرأس في جهة والجسد مصلوب في جهة ومُعلق في أُذنه رُقعة مكتوب فيها كلام قبيح، فما كان ذلك سبباً لحمل طُلاب العلم فضلاً عن غيرهم السلاح أو تكفير الخليفة الواثق؟
نصيحة لنفسي ولإخواني كل ما يؤدي إلى إيغار الصدور ينبغي تركه، ما يؤدي إلى إيغار الصدور، إيغار الصدور على العلماء فيُترك، أو على الأمراء فيُترك.
من المناسب أن نتحدث هذه الأيام عن عبادة السلف رضي الله تعالى عنهم وأرضاهم وذلك لحتاجتنا إلى شحذ الهمم من أجل التقوي على طاعة الله تبارك وتعالى، وانطلاق النفوس من آسارها، والتخلي عن الركون إلى الدعة والكسل والخمول الذي يقعدنا ويثبطنا عن طاعة الله جل جلاله.
ينبغي للعاقل أن يتبصر ويعتبر في كل ما يمر به، فإذا نظر الإنسان حوله وجد عبراً كثيرة، فيكون ذلك نافعاً له وسبيلاً إلى بلوغه بإذن الله عز وجل إلى المطالب العالية التي يصبوا إليها، نحن بحاجة إلى أن نفكر وننظر، فالإنسان يجد كثيراً ما يحثه على الطاعة ويجد أيضاً ما يزجره ويكفه عما لا يليق، لو نظر الإنسان فيمن حوله في مثل هذا اليوم في المسجد الحرام لربما...
من أسماء الله تبارك وتعالى الرقيب وهو الحافظ الذي لا يغيب عنه شيء، وحقيقة المراقبة كما عرفها الإمام ابن القيم رحمه الله: دوام علم العبد وتيقنه باطلاع الحق سبحانه على ظاهره وباطنه.
في سلسلة الهزائم والنكبات والأوصاب التي تصيب هذه الأمة، وتحل بها حيناً بعد حين، وتتابع النكبات يصيب كثيراً من النفوس الإحباط، ولربما أظلم الأفق في وجه بعض المسلمين، وظن أنه لا مخرج من هذه البلايا والرزايا، وأنه لا سبيل لنهوض الأمة وعودتها إلى عزها من جديد، ولربما حمل ذلك بعض النفوس التي لم تتربَّ تربيةً صحيحةً إلى فعل ما لا يليق ولا يجمل ولا يحسن،...
قال العلامة الشيخ عبد الرحمن السعدي -رحمه الله تعالى-: وتَرجِع الأحكامُ لليقينِ *** فلا يُزيلُ الشكُّ لليقينِ إلى قوله: واحكم بهذا الحكم للزوائدِ
قال العلامة الشيخ عبد الرحمن بن ناصر السعدي في منظومة القواعد الفقهية: والخطأُ والإكراهُ والنسيانُ... إلى: أو شرطِه فذو فسادٍ أو خللْ
قال العلامة عبد الرحمن بن سعدي رحمه الله: ومتلفُ مؤذيه ليس يضمنُ ...، إلى قوله: شق فعلُ سائر الأمورِ
قال العلامة الشيخ عبد الرحمن بن ناصر السعدي في منظومة القواعد الفقهية: وكلُّ ما نشأ عن المأذونِ *** فذاك أمرٌ ليس بالمضمونِ... إلى نهاية المنظومة.
teleqram
trees
about